منتديات مواد الاجتماعيات

منتديات مواد الاجتماعيات


    الزوايا في سوس والجنوب

    شاطر

    Admin
    Admin
    Admin

    الدولة :
    عارضة الطاقة :
    90 / 10090 / 100

    عدد المساهمات : 9005
    نقاط : 19215
    تاريخ التسجيل : 10/08/2010

    الزوايا في سوس والجنوب

    مُساهمة من طرف Admin في الأحد أبريل 03 2011, 11:02

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    الزوايا في سوس والجنوب

    عرف المغرب انتشار الزوايا منذ العهد المرابطي والموحدي وكان سلاطين هاتين الدولتين يناوئون حركة الاضرحة وشيوخها، الى أن أتى عهد الدولة المرينية والتي شجعت تشييد الزوايا ودعمت المذاهب الطرقية الصوفية، وازادت قوة نفوذها في عهد الدولة السعدية حيث انتشرت في أرجاء المغرب، ومنها انبثقت دولتهم، واستمر الحال في عهد الدولة العلوية التي كان لعلمائها مناظرات مع الحركة الوهابية التي حاربت الزوايا ومذاهبها وطرقها في المشرق، وقد حصلت اصطدامات بين بعض ملوك الدولة العلوية وشيوخ وزعماء الزوايا، كما حصل في عهد السلطان سيدي محمد بن عبدالله العلوي وابنه السلطان مولاي سليمان العلوي. وفيما يلي عرض لبعض الزوايا الكبرى التي عرفت في منطقة سوس والحوز ودرعة وهي

    ------------------------------

    - زاوية سيدي أحمد بن موسى السملالي : مقر الامارة السملالية وكان زعيمها أمير سوس أبي حسون السملالي (حفيد الشيخ احمد بن موسى السملالي) المعروف باسم أبي دميعة واسمه علي بن محمد بن محمد بن احمد بن موسى (1070هـ / 1659م) وقد سمي أبو حسون هذا في الوثائق المسيحية بمرابط سوس وشيخ ماسة ومرابط الساحل (أي من أكادير إلى وادي نول) وأمير سوس، وشيخ زاوية ايليغ، وقد ظهر سيدي علي بن موسى في سوس واستولى على تارودانت في أواخر عهد الدولة السعدية وقد ثار فيها الفقيه يحيى بن عبد الله الحاحي وانتزعها منه فعاد إليها بعد وفاته عام 1035هـ، ثم سطا على درعة وسجلماسة بعد وفاة السلطان زيدان بن المنصور السعدي عام1037هـ إلى أن ثار عليه أول سلاطين العلويين المولى محمد بن الشريف فأخرجه منهما وكان أبو حسون صديقا لوالده مولاي الشريف بن علي ويقال بأنه إنما احتل سجلماسة عام 1041هـ باستدعاء من المولى الشريف بن علي العلوي ولكنه قبض عليه بعد ذلك واعتقله في قلعته بسوس إلى أن افتكه ولده المولى محمد بن الشريف بمال جزيل في حدود 1047هـ وكان أبو حسون قد زوجه بامرأة من قبيلة المغافرة وهي والدة السلطان مولاي اسماعيل بن الشريف العلوي، وقد بايع أهل سجلماسة المولى محمدا عام 1050هـ في حياة أبيه وحارب أبا حسون الذي فر إلى مسقط رأسه بسوس كما في (الاعلام للمراكشي) و(الاستقصا) و(تاريخ الضعيف) وقد ورث مشيخة الزاوية أيضا أحد حفدة سيدي احمد أو موسى شريف آخر من تازروالت وهو (محمد أوهاشم السملالي) الذي أصبح شيخ الزاوية المقامة في الجبل قرب تيزنيت وكان له في عهد السلطان محمد الرابع العلوي نفوذ كبير في سوس ثم في العهد الحسني وقد شاوره السلطان الحسن الأول العلوي في المكان الصالح لبناء ميناء في (قبيلة آيت باعمران) فاستقر الرأي عام 1882م على تأسيس المرسى في (وادي أساكا) حيث جاء مولاي الأمين العلوي لاختيار المكان الصالح وقد ترك السلطان الحسن الأول في قصبة آيت باعمران طابورا لجند البواخر بقيادة القائد العربي بن حمو وقد أصبح محمد أو هاشم السملالي متزعما لثورة سوس وكثيرا ما حاصر قصبة المخزن بتزنيت. كما انتشر نفوذ زاوية سيدي احمد وموسى في مجموع المغرب وأصبحت تسمى الزاوية الأحمدية منها (زاوية العايديين) بالرباط كما في (ورقات في أولياء الرباط - عبد الله الجراري)

    ---------------------------

    - زاوية بونعمان : من أهل يعزى ويهدى البكريين وهي المدرسة المشهورة بالبونعمانية كان لها شهرة بين القرنين السابع والثامن بسوس حتى بلغ صيتها مؤرخ ذلك العصر عبد الرحمن ابن خلدون فأشار إليها في تاريخه وسماها (زوايا بني نعمان) وقد نقل ذلك صاحب (المعسول) حيث لاحظ أنه يتوارد على هذه المدرسة إلى الآن طلبة صحراويون يتابعون دروسهم من الابتدائي إلى العالي في الفنون كلها انطلاقا من المتون مرتبة على أيام الأسبوع الخمسة عدا الخميس والجمعة ومن جملتهم العلامة امحمد بن إبراهيم اباراغ الباعمراني

    ------------------------------

    - زاوية تيمكيدشت : ومؤسسها الشيخ أحمد بن محمد الميموني وهي ثانية الزوايا العلمية الكبرى التي تذكر أولاها منذ القرن الحادي عشر وهي (زاوية تمكروت) ولا يعرف لها ثالثة منذ ثلاثة قرون من وادي درعة إلى وادي نول في الخط المسامت للصحراء وقد أسستا على التصوف ولكون رجالاتهما اتجهوا إلى بث المعارف وتقرب بقدر فرسخ من مدرسة (سيدي بو عبدلي) وقد تخرج من زاوية تيمكيدشت علماء من أولاد أبي السباع والشياظمة والرحامنة ومسفيوة وكدميوة وجزولة وآيت باعمران وتعتبر مدرسة الحضيكي هامشية بالنسبة لها كما في (المعسول) و زاوية تمكديشت هذه هي التي قام العربي بن علي المشرفي برحلة إليها عام (1290هـ / 1873م) من مراكش حيث ترجم للشيخ احمد بن محمد بن إبراهيم التيمكيدشتي (1274هـ / 1857م) وابنه الشيخ الحسن (توجد نسخة منها بخزانة الزاوية) وقد ألف الحسن هذا (1296هـ / 1878م) في والده (رسالة الأنوار) كما في (فهرس الفهارس) ويوجد مدفنه بالزاوية المذكورة، وكانت هذه الزوايا أو المدارس العلمية تقام في سوس والصحراء وتمد بالأعشار والزكوات وكان للمخزن نفسه رعاية للدور الذي تقوم به ثقافيا ودينيا واجتماعيا تنفذ لها الأعشار أي ترخص للقبائل بدفع زكواتهم إليها وكانت تصدر بذلك ظهائر شريفة من الملوك وقد نشر نماذج منها صاحب المعسول (المختار السوسي)

    -------------------------------

    - الزاوية الجزولية : أسس فرع لها في الصويرة وكان ناظر أحباسها مبارك بن علال البردعي المتوفى (عام 1916)

    -------------------------------

    - زاوية زداغة : تقع في قبيلة إداوزداغ بشرق سوس، وتسمى أيضا زاوية الشيخ سعيد الحاحي وهي زاوية أسسها العلامة سعيد الحاحي المناني جد العلامة يحيى بن عبد الله بن سعيد بن عبد المنعم الحاحي في (قبيلة زداغة) الواقعة شمالي تارودانت قرب وادي (أسيف نتامنت) ومعناه بالأمازيغية (وادي العسل)

    -------------------------------

    - زاوية سيدي الطيب : أسس حولها دوار ينتمي إلى أولاد تايمة في سهل سوس وسط قبائل هوارة وذلك عام 1936م

    --------------------------------

    - زاوية البور : وهي عبارة عن مركز ناصري كما في (المعسول) توجد في بلاد أولوز الذي يبدأ من وادي سوس في نقطة رأس الواد وهي ناحية وجيزة المياه كان عاملها يصطدم بتاريخ 1310هـ مع ولد السباني عامل تارودانت قال فيها محمد الحاج الإفراني (ت 1346هـ) (المعسول)

    -أولوز أرض حماها الله مـن عاد * برأس واد سقاه الله من وادي

    - قطر فسيح بأعلى السوس منظره * أبهى من الحوز عند الرائح الغادي

    -ومن رؤساء أولوز في العهد السليماني القائد الحسن ابن محمد الضرضوري

    ----------------------------

    - زاوية سيدي رحال : ومؤسسها هو الشيخ أبو العزم رحال البدالي السملالي التمدلتي (نسبة إلى تمدلت السوسية المندثرة) ولقب بالكوس لسواء سرته وقد انضم إلى زاوية الشيخ عبد العزيز التباع بمراكش (916 هـ / 1509م) وأصبح من أخص مريديه بجانب الشيخ عبد الله الغزواني والشيخ عبد الكريم الفلاح وقد انتقل من مراكش إلى (أنماي) بحوز مراكش مسافة (40 ميلا) وكان يعيش على نبات البرية (كما في الدوحة) وكان من الأبدال (ومنه البدالي) (كما في الاعلام) وتوفي عام (949هـ / 1543م) وزاويته باثماي معروفة بزاوية سيدي رحال ومن تلامذته احمد العروسي صاحب الرباعيات كرباعيات عبد الرحمن المجذوب

    ---------------------------------

    - الزاوية الإلغية : أو زاوية سيدي يعقوب أسسها الشيخ علي بن أحمد الدرقاوي السوسي بإيلغ وهو والد العلامة الشيخ محمد المختار السوسي (المتوفى سنة 1383هـ / 1963م) له (منية المتعطلين إلى من في الزاوية الإلغية من المنقطعين) جمع فيه زهاء (170) من تلامذة والده والملازمين له تقع في جزء صغير (مطبوع في 125ص). وتعرف أيضا بزاوية سيدي يعقوب بإيلغ (وثائق دوكاستر) (أعلام الفكر المعاصر لعبد الله الجراري) وهي تابعة للطريقة الدرقاوية التي أشاد الكثير بأمجادها ويوجد تقييد لابن عبد اللطيف السوسي في الانتقاد عليها (نسخة بمكتبة عبد الحي الكتاني)

    ---------------------------------

    - زاوية السدرة : بإيفران (بفتح الهمزة وكسرها) (الإعلام للمراكشي)

    --------------------------------

    - زاوية گيگ : بسكتانة بناها الشيخ ابراهيم بن أحمد طير الجبال ودفن بها (1072هـ / 1661م) وقيل بتامصلوحت

    --------------------------------

    - الزوايا الناصرية : ومنها زاوية الآمان المذكورة و(زاوية البور) في (أولوز) برأس الوادي لأولاد سيدي علي بن الشيخ محمد بن ناصر وقد كان والدهم علي هذا ساكنا هناك فأعقب ولدين هما القاسم وجعفر (المعسول) والأذكار الناصرية مشهورة وقد شرحها صاحب (الغنيمة الناصرية) محمد الهاشمي بن محمد بن عبد الله، كما ذكرها (سكلانط الرباطي مفتي العدوتين) وصاحب (طلعة المشتري) وصاحب (الإعلام للمراكشي)

    --------------------------------

    - زاوية تينمسلا : وهي قرية في درعة أسس فيها الشيخ سيدي عبد الرزاق الدرعي زاوية وهو من أحفاد سيدي احمد بن موسى القادري النسب وهذه الأسرة القادرية منتشرة برأس الوادي وتخدم هذه الزاوية قبائل من أقصى جنوب المغرب إلى شماله في آيت عطا وتازارين وايمكون ودادس والحياينة قرب فاس، والطريقة القادرية منبثة في الصحراء والسودان ومن أشياخها المختار الكنتي (المعسول)

    --------------------------------

    - زاوية مولاي إبراهيم : الملقب باسم طير الجبل، بناها في قبيلة سكتانة (گيــگ) حيث دفن وقيل دفن بتامصلوحت (1072هـ / 1661م) (الصفوة / طبقات الحضيكي)

    --------------------------------

    - زاوية الأمان : هي زاوية سيدي حسين بن شرحبيل بسوس الأقصي وهي ناصرية (أعلام درعة ترجمة موسى بن محمد بن ناصر (1142هـ / 1729م)

    -------------------------------

    - زاوية أهل الليلي : زاوية علمية كأصل بقية الزوايا تنتمي لشيوخ من علماء سوس وشنقيط وحتى فاس

    ------------------------------

    ويرجع سبب توافر هذه الزوايا أن هناك أشراف كثيرون في مجموع سوس الأقصى والصحراء كالمولى عبد الله بن إدريس الثاني والذي أصبح أمير أغمات ونفيس وبلاد مصمودة ولمطة أي الاطلس الغربي والأطلس الصغير واليه ينسب تأسيس بلدة تامدولت قرب منجم فضي بين وادي درعة وإيجلي السوسية وفي القرن الحادي عشر الميلادي ظلت قبيلة خارجية تنتسب للمولى أبي القاسم ادريس حفيد المولى عبدالله وكذلك سملالة الذين يدعون أيضا النسبة للمولى عبد الله بن ادريس البكري، وهو ما نجده في تحقيق (روبير مونطاني ـ البربر والمخزن)

    -------------------------

    المصدر : محمد المختار السوسي – الحضيكي – الناصري – عبدالعزيز بن عبدالله

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء ديسمبر 07 2016, 18:17