منتديات مواد الاجتماعيات

منتديات مواد الاجتماعيات


    بحث حول المياه

    شاطر

    Admin
    Admin
    Admin

    الدولة :
    عارضة الطاقة :
    90 / 10090 / 100

    عدد المساهمات : 9005
    نقاط : 19215
    تاريخ التسجيل : 10/08/2010

    بحث حول المياه

    مُساهمة من طرف Admin في الإثنين أبريل 04 2011, 16:33



    بحث حول المياه

    - تعتبر الماء مادة حيوية تتواجد في الطبيعة في حالات مختلفة تحتاج لها الكائنات الحية النباتات، الحيوانات، والإنسان حيث أن 4/3 مساحة الأرض حتى جسم الإنسان عبارة عن ماء. إلا أن التصور الانسان وتحسين ظروف الحياة أدى إلى الإفراط في إستعماله وتدبيره.

    I- مصادر المياه واستعمالاته اليومية :

    1- مصادر المياه في الطبيعة :
    أشكال المياه حجمها الآف Km السنة %
    محيطات 137 0000 97,2
    مياه جوفية 12000 0,6
    مياه سطحية قارية أنهار 130 0,01
    جليد 30000 2,1
    ماء الغلاف للجوى 13 0,001
    ماء الغلاف الاجواي 0,7 0,00005

    تمثل الجليد القطبي أكبر مدخرات الماء العذب على سطح الأرض الذي يقدر ب 25 مليون كلم² أي مايناهز 5 مرات الاستهلاك السنوي العالمي من الماء العذب.
    2- ضرورة الماء في حياة الكائنات الحية وفي أنشطة الانسان اليومية :

    تتكون كل الكائنات الحية أساسا من الماء ويحتوي جسم الإنسان البالغ على % 65 من الماء.
    يتم تبادل هذا الماء باستمرار مع الوسط الخارجي يتناول كل وفيما يناهز لتر بين الماء يوميا في المتوسط للحفاظ على صحة جيدة.

    3- استعمالات الماء في حياة الانسان .
    استعمالات منزلية :
    غسل الأواني باليد
    L8 إلىL 20
    شرب L 2
    غسالة الملابس
    L 70 إلىL 120
    غسالة الأواني
    L 150 إلىL 40
    حمام
    L 150 إلىL 200
    طرادة الماء
    L 6 إلىL 12
    تتنوع الاستعمالات المنزلية للماء وهي في ارتفاع مستمر وترتبه بمستوى عيش الانسان .

    II- بعض مظاهر الاسراف في الماء .

    1- استهلاك الماء في الحياة اليومية .
    1900 1980 2015 (توقعات)
    سكان العالم
    (مليار نسمة) 1,5 4,5 7
    الاستهلاك السنوي المتوسط من الماء لكل فرد (m) 230 640 1000
    الحاجيات المنزلية السنوية من الماء (مليار m) 20 130 500


    يقدر معدل إستهلاك الفرد يوميا في الدول النامية بحوالي 50 لترا بينما يصل هذا المعدل إلى 500 لتر في الدول المتقدمة .
    تتراوح كمية ما يستعمله كل مواطن في المغرب من الماء ما بين 8 لتر و 120 لتر حسب نمط العيش وطبيعة الوسط (القروي أو حضري) ولا يتوفر مليونين من السكان على نقطة ماء أو خزنات مياه الأمطار وعليهم قطع مسافة بمعدل 7 كيلومتر لتزود بالماء.

    2- استهلاك الماء في المجالين الفلاحي والصناعي .
    أدى الري أو غير المنظم في الزراعات المسقية إلى الزيادة في الاستهلاك الماء وضياع كميات هائلة مهمة .
    كما تضاعفت الحاجيات من الماء في الميدان الصناعي 20 متر نتيجة تصدر الأنشطة الصناعية المستهلك للماء بطرق مختلفة.
    يتم استهلاك 23 في المائة من المياه القارية في المجال الصناعي، فهو يستعمل لعدة أغراض :
    - مادة اساسية في صناعة عدة منتوجات .
    - يستعمل كعنصر مديب .
    - يستعمل مبرد لتجهيزات صناعية .
    - يستعمل كمادة للغسل تصريف النفايات وكذلك نقل المنتوجات .

    خلاصة :
    يساهم حسن تكبير الماء العذب بحتضار هذه المادة الحيوية والحفاظ عليها .

    التنقيب عن المياه الجوفية
    يعتبر الماء مادة ضرورية في حياة الانسان لذلك يلجئ إلى البحث منذ القدم عن الموارد المائية خاصة الموجودة في باطن الأرض لتلبية حاجياته اليومية في مجالات مختلفة وبالأساس المجال الفلاحي .

    I- طرف التنقيب عن المياه الجوفية :

    1- طرق تعتمد على الملاحظة المباشرة :

    تسمى المياه الجوفية المحبوسة في الطبقات السخرية الباطنية السديمة المائية عندما تكون هذه السديمة قريبة من سطح الأرض يكون من السمل معرفة المستوى الذي توجد فيه. عندما نقوم بحفر بئر يصل إلى السديمة فإن مستوى الماء يناسب المستوى العلوي لسديمة. ويسمى المستوى التغمازي .
    في أغلب الأحيان يكون المستوى التغمازي مائلا ويختلف حسب طبيعة التضاريس حيث يرتفع في الهضاب وينخفض في الوديان .
    عند تقاطع المستوى التغمازي مع سطح الأرض يتدفق الماء ويؤدي إلى تشكل منبع مائي .
    على مستوى البحيرات والوديان تكون السديمة قريبة من سطح الأرض .
    1 - منحى مستوى
    2- سقف السديمة
    3- سقف للطبقة عبر النفودة
    4- منبع
    5 - مقياس مستوى الماء في السديمة (التغماز) .
    يعتمد المختصون كذلك على بعض النباتات كمؤشرات لتنقيب على مياه الجوفية التي تعتمد على النباتات .
    تدل النباتات الجافة ضئالا المياه الجوفية .
    - يدل وجود نباتات مجب للماء على قرب السديمة من سطح الأرض .

    2- طرق تعتمد على التقنيات الحديثة .

    أ- طريقة التنقيب الزلزالية .
    ترسل شاحنة إهتزازات إلى باطن الأرض إنطلاقا من سطحها، ثم تنعكس هذه الاهتزازات في اتجاه السطح وتلتقط بواسطة جهاز مسجل للهزات. تسمح سجلات الاهتزاز المحصل عليها بمعرفة طبيعة الصخور في باطن الأرض وبالتالي الكشف عن وجود الطبقات المائية. ترتفع سرعة هذا الانتشار هذه الموجات كلما ارتفعت نسبة الماء في الصخور .

    ب- طريقة التنقيب الكهربائية .
    تعتمد هذه الطريقة على حساب مقاومة الصخور لتيار الكهربائي كلما كانت المقاومة الكهربائية لصخور منخفضة ترتفع نسبة الماء لصخور .

    II- طرق الحصول على المياه الجوفية .

    يستعمل الانسان تقنيات مختلفة لتنقيب عن المياه الجوفية فهناك تقنيات حديثة جد مكلفة ليست في متناول الدول الفقيرة. بينما هناك طرق تقليدية للحصول على المياه كحفر الآبار، إستعمال المدخات وإعداد الحفارات .

    خلاصة :
    يعتبر الماء تروة طبيعية يستعملها الانسان في مجالات متعددة كالأنشطة المنزلية الفلاحية والصناعية، إلا أن هذه الاستعمالات المتعددة والسلوكات الغير المقلمة تؤدي إلى تدبير الماء وتلويثه، كما أن النقص الحاصل في المياه يدفع الانسان إلى التنقيب عن المياه الجوفية بطرق مختلفة لتلبية حاجياته اليومية من هذه المادة .





      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء ديسمبر 06 2016, 10:14