منتديات مواد الاجتماعيات

منتديات مواد الاجتماعيات


    مدينة بركان

    شاطر

    Admin
    Admin
    Admin

    الدولة :
    عارضة الطاقة :
    90 / 10090 / 100

    عدد المساهمات : 9005
    نقاط : 19215
    تاريخ التسجيل : 10/08/2010

    مدينة بركان

    مُساهمة من طرف Admin في الثلاثاء أبريل 05 2011, 20:56

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    مدينة بركان

    بَرْكان هي مدينة مغربية عاصمة إقليم بركان. تضم بركان 702 282 نسمة (إحصاء 2010)، وتُلقب ب " عاصمة البرتقال " الواقعة شمال شرق المملكة المغربية بين مدينتي الناظور ووجدة، مدينة بركان معروفة بفاكهة البرتقال وبشاطئ السعيدية التابع لعمالتها كما أن مدينة بركان واحدة من أهم المدن المغربية الفلاحية وقد عرفت تطورا ملحوظا في الآونة الأخيرة.

    من أهم الشخصيات التي انجبتها مدينة بركان

    رجال السياسة والوزراء.
    منكوش: "ملك امازيغي قديم" حسب ماورد في كتاب تاريخ بني يزناسن عبر العصور لـ قدور الورطاسي.
    سيدي المختار: قائد معركة وادي إسلي بين المغرب وفرنسا.
    مبارك البكاي لهبيل: " أول رئيس حكومة للمغرب".
    عبد القادر بنصالخ:المعروف بفرانكو أحد رموز المقاومة بالمغرب وثالث أكبر مالكي الثروة في المغرب.امبراطور المشروبات الغازية والمعدنية.
    القايد المنصوري: مفاوم مشهور شارك في معاهدة إيكس ليبان ".
    بلحاج: مدير ديوان الرئيس الجزائري هواري بومدين "
    عبد الحفيظ بوصوف: جنيرال جزائري ولد في منزل عائلة بلحاج.
    الوكوتي: من كبار المقاومين في المغرب.
    عباس الفاسي: الرئيس الحالي للحكومة.
    د.عواد فريد" رئيس المجلس البلدي لمدينة بركان والكاتب الجهوي لحزب الاستقلال بالجهة الشرقية"
    أنيس بيرو: كاتب الدولة لدى وزارة السياحة.
    عبد القادر الرامي: عالم بحار أحد كبار مفاوضي أوروبا في الصيد البحري
    الباحثون في التاريخ وعلم الاجتماع
    جرمان عياش. مؤرخ مغربي.
    برحاب عكاشة باحث في التاريخ.
    بلمصطفى:باحث في علم الاجتماع.
    رجالات المسرح والسينما:
    عبد الكريم برشيد: مؤسس المسرح الاحتفالي.
    د. مصطفى رمضاني: باحث مسرحي.
    عبد العزيز رمضاني مخرج سينمائي.اخرج أول فيلم قصير 1960 بعنوان ليلة، وعين رئيسا لقسم السينما. كما اسس شركة كاميرا 5
    كمال كمال مخرج سينمائي له فلم طيف نزار.
    علي الصافيمخرج أفلام توثيقية.
    الممثلة خديجة لوكلير حاصلة على الجائزة الأولى في اكاديمية بروكسيل للمسرح.
    محمد قيسامي باحث مسرحي
    فريد ولاد علا : باحث مسرحي
    الفنانون التشكيليون الذين شاركوا في معارض دولية.
    جورج لاكور:من مشاهير فناني الاستشراق الفرنسيين.
    محمد سعود. من مشاهير الفن التشكيلي عالميا،
    أحمد تاشفين
    نورالدين مضران.
    عبد الحفيظ مديوني
    نعيمة البدوي مصممة ازياء.
    المطربون والمشايخ
    الشيخ علي التينيساني.
    محمد اليونسي "رائد المشيخة في المغرب" صاحب "الباسبور لخضر".
    الشيخ أحمد ليو.
    الشاب الحسن الحسني.
    الاداب والشعر
    قدور الورطاسي: مؤرخ وشاعر له "تاريخ بني بزناسن عبلا العصور" تاريخ وجدة العالمة " و"حدائق الشعر "
    الدكتور سعيد بنغراد:أشهر الباحثين المغاربة في السيميائيات
    محمد العتروس: قاص له عدة مؤلفات منها رائحة رجل يحترق، هلوسات
    ئريا أحناش: شاعرة"
    الاستاذ يوسف نجاري : كاتب في مجال تكنلوجيا الاعلام.
    الدكنور محمد غرافي: شاعر.
    مصطفى شعبان:روائي.
    سعيد ملوكي: قصاص باللغة الفرنسية.
    الجيلالي عشي: "قصاص.
    محمد العتروس: قصاص.
    مشاهير الرياضة
    هشام الكروج: بطل عالمي وأولمبي.
    ّ- رابح حنفي : المدير التقني للمنتخب الوطني للملاكمة. - عادل رامي : لاعب ليل الفرنسي . - بن عسكر : لاعب أم صلال القطري.
    شخصيات بيئية :
    شملالي عبد الرحمان : حائز على جائزة الحسن الثاني للبيئة 2006 في مجال الإبداع الأدبي و الفني بفضل تأليفه رسالة تحت عنوان : " الفكر البيئي بين التسييس و التدريس " التي أوصت لجنة التحكيم بنشرها على موقع الوزارة، و تعد هذه التصوية الأولى من نوعها في تاريخ جائزة الحسن الثاني للبيئة.
    ناشط بيئي أسس نادي البيئة اللقالق البيضاء بثانوية القدس الإعدادية بركان و أحرز هذا النادي على استحقاقات وطنية، جائزة التشجيع في إطار مسابقة "الصحافييون الشباب" سنة 2002 و التي تنظمها مؤسسة محمد السادس للبيئة بشراكة مع وزراة التربية الوطنية و شهادة تقديرية في إطار جائزة الحسن الثاني للبيئة " مجال العمل الجمعوي سنة 2003 "
    رئيس جمعية حماية اللقالق البيضاء و التي أسسها بمعية بعض فضلاء المدينة يوم السبت 17-1-2004 ..
    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
    شخصيات إسلامية :

    - أحمد أبركان في علم الحديث و الرجال و الذي سميت بركان باسمه.
    - الداعية ميمون النكاز مفكر إسلامي .
    - الدكتور حسن يشو : متخصص في الفقه و أصوله و المدرس حاليا بالدوحة عاصمة دولة قطر.

    Admin
    Admin
    Admin

    الدولة :
    عارضة الطاقة :
    90 / 10090 / 100

    عدد المساهمات : 9005
    نقاط : 19215
    تاريخ التسجيل : 10/08/2010

    القاعة المغطاة الجديدة لمدينة بركان

    مُساهمة من طرف Admin في السبت يونيو 18 2011, 11:15



    القاعة المغطاة الجديدة لمدينة بركان

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

    .

    Admin
    Admin
    Admin

    الدولة :
    عارضة الطاقة :
    90 / 10090 / 100

    عدد المساهمات : 9005
    نقاط : 19215
    تاريخ التسجيل : 10/08/2010

    القائد المنصوري حاكم بركان الدي رفض العيش في جلباب الاستعمار

    مُساهمة من طرف Admin في الخميس ديسمبر 01 2011, 23:40


    القائد المنصوري حاكم بركان الدي رفض العيش في جلباب الاستعمار

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    أدار ظهره لنداء الكلاوي وسب القياد الموالين للاستعمار...

    القائد المنصوري حاكم بركان الدي رفض العيش في جلباب الاستعمار



    كان عدد سكان قبائل بني يزناسن يصل الى 120ألف نسمة، وكانت هي القبائل الأولى التي دخلت في صراع مع القوات الفرنسية.

    فقد حاربت من اجل الأمير عبد القادر واستمرت في المحاربة بالتراب الجزائري الدي كان جزءا من التراب الفرنسي، الى أن جاء اليوطي

    وغزا المغرب سنة 1907.

    ان قبائل بني يزناسن لم تقدم أية اشارات لمساعدة محمد عبد الكريم الخطابي خلال حرب الريف، رغم ان هدا الاخير كان يبعث معاونيه

    لمواجهة المعمرين القادمين من الجزائر في سنوات الخمسينيات، هؤلاء المعمرين كانوا قد سيطروا عنوة على نصف الأراضي، في وقت

    ازدهر فيه التمدرس، مما جعل عددا كبيرا من رجال القبائل يتعلمون الفرنسية، لكنهم عجزوا بعد ذالك عن العثور على عمل، فهاجروا الى

    أوروبا وكانوا يزعمون هناك أنهم جزائريون، على اعتبار ان الجزائر كانت جزءا من فرنسا، بل كان منهم من شارك في الجيش الفرنسي،

    وكان من أبرز المشاركين في الجيش الفرنسي، امبارك البكاي لهبيل، العقيد الدي فقد رجله خلال الحرب العالمية الثانية والذي كان أول

    رئيس حكومة مغربية لما بعد الاستقلال .وقد أنتجت قبائل بني يزناسن نخبة من الأذكياء والنشطاء والمثقفين، لكن الجيش الفرنسي جمد

    نشاطهم، وأرغم البعض منهم للعمل لفائدته كمخبرين، واعترف احد الضباط أنه لم تكن هناك أية طريقة لارغام النخب المحلية على المشاركة

    في التسيير المحلي، وكان هدف الفرنسيين هو ثني النخبة عن الفوز بالقوة الادارية، لتكريس التسيير الاعمى .

    بلغ عدد القياد خلال فترة ما قبل الاستعمار 45 قائد، الا أن الفرنسيين قللوا من هدا العدد تدريجيا الى ان وصل ثلاث فقط، خلال

    سنوات الأربعينيات، وكان نصف سكان القبائل تحت امرة أهم هؤلاء وهو القايد المنصوري، الدي عرف كيف يوازن وينسج علاقة

    بين القبائل كلها. المنصوري ظهر كقائد للوطنيين، وانسانا شعبيا تحدى الفرنسيين .وقد بينت السلطة الفرنسية عن ضعفها في مراقبة

    القايد المنصوري، لأنه كان مساندا من طرف الرأي العام والسلطات كدالك .

    وحوالي سنة 1937 ظهرت موجة من الوطنيين، رغم ان الحركة الوطنية كانت محصورة في النخبة فقط، والطبقة الراقية.

    وفي سنة 1946 سرت هده الحركة بطريقة سريعة جدا داخل مكونات الشعب، وبدأت المقاطعة والتجمعات الاحتجاجية والاضرابات

    وتوزيع المنشورات، والقايد المنصوري لم يحرك ساكنا لايقاف ذالك، خاصة حملة مهاجمة الجواسييس والخونة.

    لقد كان الوطنيون يهاجمون الخونة والمدارس الفرنسية والزوايا المساندة للاستعمار، وكان المنصوري قد اسس ناد لكرة القدم

    سماه المنصورية، وهو النادي الدي حذفه الاستعمار الفرنسي، لأنه رأى فيه فريقا للبلبلة، خاصة عندما حمل احد المشجعين الملقب

    ب' باغاغا ' العلم المغربي بالملعب، مما حمل على الاعتقاد أن هدا الفريق تابع للمقاومة .

    وكان القايد المنصوري يقوم باخفاء أية قضية تخص المعمرين، وكان أيضا قد سب القياد الذين كانوا يعملون تحت الوصاية الفرنسية،

    امام الملأ. وعندما بدأت الحركة والوطنية تتحدث عن الاستقلال، جمع ممثل المقيم العام بالمنطقة مواطنين وقياد، لكن المنصوري

    أقصي من هدا الاجتماع، وبلغ الى علمه هدا الأمر فذهب الى حيث يجتمع الكل، ليجد الجميع بالزي الرسمي الوطني وقد تفاجأوا لدى رأيته.

    قال المنصوري مخاطبا الحضور- لدي سؤال لكم، هل تعرفون لماذا جمعكم المقيم العام ؟ لقد فعل دالك ليطلب منكم هدم منازلكم لبناء

    منزله هو... أنا لن أهدم منزلي ليبني المقيم العام منزله وانصرف.

    بعد ذالك طلب القايد الكلاوي من المنصوري ملاقاته، حيث كان الأول يجمع الدعم لمجابهة السلطان، لكن المنصوري رفض مقابلة الكلاوي.

    وفي سنة 1953 خلال الأزمة الدستورية، هاجم بنو يزناسن الاستعمار الفرنسي، وامتد ذالك الى مدينة وجدة التي قتل فيها 16 أوربيا

    بأزقة المدينة. لكن الفرنسيين أعطوا المثل بتدخل عنيف ووحشي في حق المواطنين. وكان رئيس الدائرة قد عاهد المقاومين

    بعدم الرد العنيف في حالة ما اذا لم تكن هناك هجومات زناسنية، وكان مصيره العزل. بعد دالك استقدمت فرنسا طائرتها وسياراتها

    المصفحة من الجزائر لضرب مقاومي بني يزناسن، وكان مصيرهم العقاب الجماعي بسجن قرابة 1500 مقاوم معظمهم كانوا أبرياء.

    كانت هناك تقارير حول التعذيب في مخافر البوليس الفرنسي، واعتبرت قبائل بني يزناسن حالة استثنائية، رغم ان ظروفهم غير مختلفة

    عن باقي القبائل المغربية. ماديا كانت فرنسا تمول كل جوانب الحياة العامة للقبائل، وكان 30 % من السكان يعيشون تحت حزام الفقر،

    وكانت زعامة القايد المنصوري هي التي جعلت بني يزناسن متميزين عن القبائل الأخرى. المنصوري بين للقائد الكلاوي أنه قائد قبلي

    قوي لا يستطيع أحد التحكم فيه. لقد كانت له القدرة على استقطاب مساندين للمقاومة، ليس من القبائل فقط، وانما في باريس أيضا،

    وهو ما كان مستحيلا عزله.

    مقتطف من كتاب : marocco under colonial rule

    لمؤلفه : robin bidwell

    Admin
    Admin
    Admin

    الدولة :
    عارضة الطاقة :
    90 / 10090 / 100

    عدد المساهمات : 9005
    نقاط : 19215
    تاريخ التسجيل : 10/08/2010

    من هم بنو يزناسن

    مُساهمة من طرف Admin في الأحد ديسمبر 04 2011, 23:01


    من هم بنو يزناسن

    الغيرة : يمتاز بنو يزناسن على الإطلاق بقوة الغيرة على حريمهم وممتلكاتهم ، والغيرة على الحريم أقوى وأشد . فقد يتسامح اليزناسني في كل شيء إلا فيما تقتضيه الغيرة على الحريم . ولقد ضربوا الرقم القياسي في غيرتهم على النساء بأدق تعبير وإن ...أقل إشاعة وأتفهها تؤدي إلى سقوط الأرواح . وكم من آلاف الجزئيات من هذا النوع أدت إلى القبور أو السجون . واليزناسني لا يغار – فقط – على زوجته وبناته وأخواته بل حتى على القريبات من عمومة وخؤولة ومصاهرة ، وفي معظم الأحيان يغار حتى على عموم سكان قريته ، أو حريم أصدقائه بنفس الغيرة على من ينتسب إلى عائلته.

    * الإباء : لليزناسني نفس أبية لا ترضى الحياة الذليلة ويصدق عليه تماما قول القائل : إذا سقط الذباب على طعام رفعت يدي ونفسي تشتهيه .
    فاليزناسني يفضل أن يقضي جوعا وعطشا ... على أن ينال شيئا يحس فيه برائحة الإهانة .
    * الخجل : أول ما يقابلك اليزناسني تشعر بأنه خجول ، وخجله مجاوز للحد . وإذا حاولت استغلال خجله بإهانته وشعر بهذا الاستغلال فإنه لا يلبث أن يقف منك أحد الموقفين لا ثالث لهما : فإما الإسراع إلى مفارقتك و لا تعرف متى يزول عنه غضبه ، أو يفارقك إلى الأبد لحادثة بسيطة من هذا النوع .
    وإما أن ينقلب ذلك الرجل الخجول الوديع إلى وحش شرس لا يقف غضبه عند حد.
    * احترام الكلمة : وأعني باحترام الكلمة الوفاء فاليزناسني على العموم أشد وفاء للعهد حتى مع أبسط الناس ، فإن له غيرة على قبيلته أن يقال فيها خافري الذمم والعهود.
    * سرعة الغضب : فهو سريع الغضب وقد يغضب لأتفه الأشياء ويؤدي به غضبه إلى نتائج لا نسبة بينها وبين موجب الغضب ولكنه يتراجع بسرعة حالما تراجعه في موجب الغضب وأحرى إذا اعتذرت له.
    * الدأب على العمل : فهو عامل نشيط لا يمل من مواصلة العمل ليل نهار ، فأقل معلومات أو أقل دربة تكفيه لأن يمارس الأعمال الهامة. ولقد اشتهر بالنشاط الزراعي أيما اشتهار في مجموع أقاليم البلاد فأينما حل اليزناسني يجد شهرته في العمل الزراعي قد سبقته، وبفضل هذا النشاط استحالت سهول تريفة إلى حقول فيحاء وحدائق غناء.
    * صعوبة الانقياد : اشتهر بنو يزناسن بطبيعة صعوبة الانقياد والطاعة ، فهم يبغضون الأنانية والظلم والإهانة من أعماقهم ، شأنهم في ذلك شأن جميع أفراد الشعب المغربي .وأنني لا زلت أذكر جيدا أحد رؤساء دائرة بركان الفرنسيين قال لأحد الاستقلاليين : هل أنت تفهم الاستقلال ؟ ففهم الاستقلالي من رئيس الدائرة أنه يسخر من بساطته وأميته فأجابه ساخرا : نعم إني أفهم الاستقلال كامل الفهم ، إن معنى الاستقلال أن تفارق أنت هذا الكرسي وأجلس عليه أنا.
    وعلى الرغم من قساوة أسلوب الجواب ضبط المراقب أعصابه وسأله مرة ثانية : هل أنت يا موسى بن رياح تستطيع أن تجلس مكاني هذا وتستطيع أن تضطلع بما أضطلع به من مهام عظيمة تحتاج إلى ثقافة وخبرة؟ فابتسم موسى بن رياح وأجابه : لا تتخيل قصدي أن تقوم أنت يا سيد رامونة وأجلس أنا موسى بن رياح . لا ، وغنما ضربت لك مثالا بهذه الجزئية فقط . و الا فإني أقصد وأنت تعلم ما أقصد ، أن يسلم الفرنسيون حكم البلاد لأهل البلاد وحينما يحدث ذلك ، فإنه ليس من شأنك أن تعرف هل أنا الذي سأجلس مكانك أو غيري ، فهذا شأن الشعب المغربي وشأن جلالة الملك محمد الخامس نصره الله.وزاد موسى قائلا : أنا أعلم أنني إنسان بسيط و لا أستحق أن أدير شؤون بلادي ثم إننا إذ نريد استرجاع سيادتنا نريد أن لا يحكمنا الأميون البسيطون مثلي كما هو أسلوب الاستعمار في إسناد الأمور إلى مواطنينا الأميين بل يتولى أمرنا ذوو الخبرة والكفاءة والنزاهة .
    ولقد أعجب المراقب ومساعدوه من هذا الجواب العميق الصريح الواضح البين وهذا الموقف الوطني الصادق أيما إعجاب ، وحكم على موسى بن رياح بخمسة عشر يوما حبسا.
    في هذا الجو وفي هذه التربة وفي هذا العالم امتزج العديد من الشرفاء الأدارسة بسكان الأرض الأصليين حتى صاروا لحمة واحدة . ففي قسم بني وريمش نجد الشرفاء الأدارسة أولاد سيدي علي بن سعيد بأولوت ، أولاد سيدي موسى المدعوون أولاد معبورة ، أولاد فسير ، أولاد عطية ، أهل ورين ، بنو وال ، التميميون في قرى رسلان وبني نوكة ، الداوديون والشقارنة ، وهؤلاء الشرفاء يقيمون مواسم دورية ترحما على جدودهم الأعلون ، فيطعمون الطعام مئات الناس وهذه المواسم نقية طاهرة من كل رجس من عمل الشيطان فالقراء يتلون كتاب الله جماعات جماعات ... أما في قسم بني عتيق فيوجد الشرفاء الأدارسة الحافيون ، السغروشنيون ، أولاد مولاي احمد العياشي ، الورطاسيون ، آل تيزي ازمور والصبانيون. أما شرفاء بني منقوش الإدريسيون فهم أولاد سيدي علي البكاي ، أولاد بنيعقوب ، آل وكوت ، لحسينيون ، الرمضانيون ، الوليون و أولاد الطاهر. أما في قسم بني خالد فنجد الشرفاء أولاد سيدي عبد الله بن عزة ، أولاد ابن العالم.
    نقلا عن كتاب بنو يزناسن عبر الكفاح الوطني تأليف قدور بن علي بن البشير العتيقي الورطاسي الحسني

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت ديسمبر 10 2016, 20:24