منتديات مواد الاجتماعيات

منتديات مواد الاجتماعيات


    الزكام المتكرر عند الأطفال

    شاطر

    Admin
    Admin
    Admin

    الدولة :
    عارضة الطاقة :
    90 / 10090 / 100

    عدد المساهمات : 9005
    نقاط : 19215
    تاريخ التسجيل : 10/08/2010

    الزكام المتكرر عند الأطفال

    مُساهمة من طرف Admin في الأحد أكتوبر 23 2011, 09:29

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

    الزكام المتكرر عند الأطفال

    كثيراً ما يراجع الأهل الطبيب متسائلين عن سبب تكرار الزكام عند أطفالهم، وبشكل عام يبدأ الطفل بالإصابة بالزكام حوالي الشهر السادس من العمر، ويبلغ معدل إصابة الطفل الرضيع أو الطفل في ماقبل سن دخول المدرسة ما يقارب 7 إلى 8 نوبات زكام سنوياً. في حين نجد أن الأطفال في سن دخول المدرسة حوالي السابعة من العمر يصابون بمعدل 6 نوبات زكام سنوياً أما في البالغين فيصل عدد نوبات الزكام إلى مايقارب 4 نوبات.
    هذا ويعتبر الزكام السبب الرئيس إلى ما يزيد على 50٪ من الحمى التي تصيب الأطفال. وليس بالمستغرب تفسير تكرار الزكام فهناك ما يزيد على 200 فيروس كل منها يملك القدرة على إحداث الزكام.

    ومن الأمراض الشائعة والتي قد تظهر بشكل متكرر أومستمر أعراض حساسية الأنف، حيث يعاني بعض الأطفال من عطاس متكرر مع سيلان الأنف والحكة الأنفية وقد تستمر هذه الأعراض بشكل متواصل لمدة شهر أو أكثر من دون ظهور الحمى. وهنا تظهر أهمية تشخيص الحساسية عند هؤلاء الأطفال وعدم وصف المضادات الحيوية الواحد تلو الآخر حيث أن إعطاء أدوية الحساسية النوعية بإمكانه السيطرة على أعراض الطفل بشكل فعال.
    وكثيراً مانجد شعور الأهل من الخوف على صحة طفلهم الذي يعاني من تكرار الزكام لاعتقادهم أن ذلك ناجم عن تقصيرهم في رعايتهم أو إصابتهم بضعف في الجهاز المناعي، ولعل في النقاط التالية ما يدخل الطمأنينة على الأهل ويريح ضمائرهم.
    - إذا كان نمو الطفل المصاب بزكام متكرر طبيعي فهو غالباً لايعاني من أي اضطراب في الجهاز المناعي، وماهي إلا سنوات حتى يصل الطفل إلى عمر أكبر لتخف المشكلة.

    - ليس من الضرورة إبقاء الطفل في المنزل حتى اختفاء جميع أعراض الزكام ويمكنه الذهاب إلى المدرسة بمجرد زوال الحمى وتحسن أعراض الزكام.

    - لايوجد دور للمضادات الحيوية في علاج الزكام أو الاستعمال المبكر لها على أساس أنها قد تخفف بعض الاختلاطات التي قد تصاحب بعض نوبات الزكام.

    ( إن سبب الزكام فيروس وليس جرثومة والمضاد يقضي على الجرثومة، وينحصر استعمال المضادات الحيوية فقط في حال التأكد من وجود التهاب للأذن أو الجيوب الأنفية مثلاً )

    - استئصال اللوزتين أو اللحمية ليس علاجاً واقياً من تكرار الزكام.

    أخيراً، أيها الأهل والأعزاء إن التكييف (المكيف)، نقص الفيتامينات، فشل النمو، نقص التغذية، شرب الماء البارد، اللعب بالماء، وابتلال الأرجل ليس لها علاقة بتكرار الزكام.

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت ديسمبر 10 2016, 01:07